elwasem

الوسيم يحيكم فى منتدى ادبى - علمى - ثقافى - دينى - فمرحب بكم

 

                

          


    رسالة إلى حبيبى

    شاطر
    avatar
    hanen

    عدد المساهمات : 132
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 07/07/2010

    رسالة إلى حبيبى

    مُساهمة من طرف hanen في الأحد مارس 31, 2013 11:25 am

    نعم حبيبي
    فاأنا اختلف عن من حولي
    ربما مايميزني عنهم
    هو كبريائي
    او صمتي الدي يحمل داخله الكثير والكثير
    من التساؤلات ولكنه يفضل الصمت عن التفوه
    بكلمات تقلل من انوثتي المعروفه والتى
    تجعلني دوما اختلف عن الكل
    انا انثى اسطوريه
    انا انثى تواجدت بزمن كان من الخطاءان تتواجد فيه
    فانا احتاج لعصر عشقي
    عصر لا يسكنه سوا العشاق
    فانا من عشقت لحد الجنون
    انا من اعلنت الحرب على من يحاول الاقتراب منك
    انا من احبتك بكل مافيها
    انا من جعلت الوفاء عنوان لدربها
    واعتادات ان تجتاز كل الخطوط الحمراء
    اعتادات ان تقاوم تلك الصدمات
    وتقف صامده
    انا تلك الانثى التى اتخدت الصمت ستارا لها
    اختلف عن باقي الاناث
    فلم تهزني تلك الكلمات المعسوله من اي رجل عابر
    ولم تغريني تلك القصور ولا الاموال
    انا انثى تشتري عزتها
    بماء الدهب
    avatar
    بهواك

    عدد المساهمات : 247
    السٌّمعَة : 4
    تاريخ التسجيل : 05/02/2013
    العمر : 39

    رد: رسالة إلى حبيبى

    مُساهمة من طرف بهواك في الإثنين أبريل 01, 2013 5:49 am

    في غابة ذاتي ,,
    تنموا اشجار الخيال ,,
    يتدفق الحرف من ينابيع فكري ,,
    اسمع صرخه حب تستنجد قلبي ,,
    تقترب من ممتلكات مشاعري ,,
    صرخه حب تبوح بخلجات عشقي ,,
    انا .. انا ..انا..
    ذاك العاشقه الولهانه,,
    القادمه من المجهول ,,
    أنا تؤام مجنووون,,
    أدور في محيط مجرتي ,,
    اتساقط
    ك الأنيازك ..
    ك الشهب..
    ك الغيث..
    كل يوم يولدالآف المشاعر في رحم قلبي
    تنموا في أرض خيالي ,,
    تأكل من زاد نبضي ..
    تشرب من ماء عشقي ..
    ترتدي ثياب اللقاء ..
    أعشقك قاتلتي حتى لحظات الرحيل..
    أسمع آنين الحب تحت مباني خيالي
    أبحث عن عاصمه حبي (قلبي)
    أجده بكل حنان يلملم كل تلك المشاعر ويحتضنها
    اآه منه قلب
    يصدر نغمه حب صادقه
    و
    يذوب مع كل حرف يولد منه
    و
    كوكب ذاتي
    أصبح كل شئ اسير السكون والهدوء

    لحظات غير بعيده
    أشاهد رماح النور تسقط على جسد ذاك المحتل (الظلام)
    تلك الأسيره (الأرض)تتحرر من تلك القيود
    الظلام يرحل اين يرحل الظلام ...
    السكون يختفى من الوجود
    الهدوء يودعني بصمت
    اعود من جديد وأسمع صرخه حب
    فهل من مجيب ..؟

    عطر الحروف:
    هل للحب صرخه ام ألم ...؟؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يونيو 28, 2017 6:10 pm