elwasem

الوسيم يحيكم فى منتدى ادبى - علمى - ثقافى - دينى - فمرحب بكم

 

                

          


    أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    شاطر

    elwasem
    Admin

    عدد المساهمات : 796
    السٌّمعَة : 7
    تاريخ التسجيل : 06/12/2009

    أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف elwasem في السبت يونيو 04, 2011 9:10 pm

    أزمة منتصف العمر عند الرجل
    فوزية الخليوي
    عضو الجمعية العلمية السعودية للسنة

    "أفكار غريبة كانت تراودني بسبب بلوغي سن الأربعين,, أظنني أمر بأزمة أو بأي شيء من هذا القبيل!! أظنني سأصبح أجمل وأنا أسير نحو الشيخوخة! سأكون ذلك الأصلع الرجولي, ولن أكون واحداً من أولئك العجائز الذين يتأبطون كيساً للتبضع, ويجلسون في احد المقاهي, واللعاب يملأ أفواههم!!!" الشاعر وودي ألن.

    سن الأربعين بشكل عام مرحلة مهمة في حياة الإنسان سواء كان رجلاً أو امرأة, فهي مرحلة النضوج الفكري, والقدرة على التحمل! وهى المرحلة التي يبدأ فيها الاستقرار الأسرى والعملي!

    إلا أنها تفتقر إلى النشاط العاطفي بين الزوجين, فعندما يكبر الأبناء وتهدأ عاصفة الحياة تبرد المشاعر تدريجياً!!

    يقول الدكتور هاني السبكي استشاري الطب النفسي: أحيانا تكون أزمة العمر لدى الرجل ناتجة عن عدم النضج العاطفي وعدم إشباع تلك المشاعر في سن المراهقة والشباب وهذه الحالة تحتاج للجوء إلى طبيب نفسي حتى لا تتفاقم إلى وقوعه في مشاكل هو في غنى عنها، لاسيما وأن الواقع يؤكد أن العلاقات التي يخوضها الرجال خلال مرورهم بهذه «الأزمة» لا يكتب لها النجاح، وتكون لها نتائج وخيمة عليه وعلى الآخرين .

    ومن تلك الأعراض :

    • شعور بالتوتر المستمر, ونهاية الحياة مما يسبب ردود فعل أخرى.
    • تتراجع القدرة على تعلم الأشياء الجديدة والرغبة في الوحدة.....
    • يقوم الرجل بتغييرات جذرية على مظهره الخارجي, ويعتني بزينته وهندامه.
    • يعبر باستمرار عن حنينه للماضي ويكثر من ذكرياته, ويطلق عبارات " أنا محروم, ضاع شبابي....
    • يفقد اهتمامه بزوجته ويقضى وقتاً أقل مع عائلته .
    • يتصيد عيوب الزوجة, ويختلق المشكلات,وينظر لها نظرة دونية.
    • يتخلف تدريجياً عن مسؤوليات المنزل,وقد يصل به الأمر إلى أن يوكلها إلى أبناءة الصغار أو أهل الزوجة.
    • يتخذ قرارات عشوائية فيما يتعلق بالتصرف بأمواله أو على الصعيد المهني.
    • ظهور علامات الاكتئاب, كالنوم الكثير,وفقدان الشهية,والاستيقاظ عند منتصف الليل .

    هي إذن (محاولات لترقيع الذات ورأب ما تصدع منه), أو (المراهقة الثانية), أو (الطلاق العاطفي)

    حيث يسبب الملل والفتور, وعدم تكيف كل طرف مع رغبات الآخر في هذه السنّ إلى الانفصام النفسي, و الوجداني , الفكري!

    فهي عملية نفسية ولا علاقة لها بالجانب الفسيولوجي , ولا نستطيع أن نلقى باللائمة على أحدهما فلربما اشترك الزوجان في نفس الأسباب, وربما كان أحدهما أكثر تسبباً!!


    أهمية الموضوع


    تكمن أهميته في حق المرأة : لأنها بحاجة لمن يستمع لها ويرشدها....

    وأهميته في حق الرجال : لأنهم لا يلمّون كفاية بمتغيرات مرحلة نصف العمر,ولا يعرفون كيف يواجهون الأمر....حائرين...يبحثون عن حل للسيطرة على الكآبة التي تحاصرهم ...بدءاً بالزوجة التي تعد العدة للمناورات والمشاكسات , فينتقلان إلى حلبة الملاكمة حيث يبدأ بمعايرتها بأنها كبرت ولم تعد قادرة على تلبية كلّ احتياجاته؟؟؟؟!!!

    ثم تبدأ المرحلة الثانية من هجر الأزواج لبيوتهم وأعمالهم, ليتفرغوا لعالم الانترنت,والفضائيات,ويقظوا أوقاتهم مع صبايا( زواج المسيار) وأشار الوسيط الاجتماعي محمد النومان إلى زيادة الطلب على زواج المسيار من الجنسين من مختلف الفئات الاجتماعية مبينا أن 70% من راغبي الزواج في السعودية يطلبون زواج المسيار.(صحيفة دنيا الوطن 2-12-2005) والسفر إلى الخارج,أو حتى بعلاقات محرمة؟؟؟!! متناسين ما عليهم من مسؤولية الأسرة , وحقوق أبناءهم,...

    ويمشون في الأرض مرحاً ؟

    عليهم أن يراجعوا أنفسهم! ويفتحوا ملفاتهم! ويكتشفوا سرّ المواقف الصعبة التي يمرون بها!!

    وأن يفهموا أنهم مسئولون عن تصرفاتهم 100% ,وأن لا يكفوّا عن مساءلة أنفسهم عن حقيقة ما يجرى لهم.؟؟

    ولأن مجتمعاتنا العربية تعانى من نقص في الأدوار الاجتماعية التوعوية الإرشادية!.كان لزاماً علينا تثقيف أنفسنا ليخرج الزوج من هذه المرحلة من دون خسائر ؟

    وبالنظرة الصحيحة..,وعدم تضخيم الأمور..,أو تحجيم بعضها!!..أو محاولة إدراك خبايا المشكلة ..هي عوامل مهمة للوصول إلى المشكلة؟؟


    الأسباب


    (1) نزغ الشيطان كما في قوله تعالى " زين للناس حب الشهوات من النساء والبنين والقناطير المقنطرة من الذهب والفضة والأنعام والحرث ذلك متاع الحياة الدنيا والله عنده حسن المآب"كالطلاق النظر المحرم.

    (2) صدمة عصبيه من وفاة قريب له يحبه .

    (3) البحث عن الثقة في النفس: عندما تحاول الزوجة هزّ ثقته في نفسه أو أهانته, وقد يكون أصلاً فاقداً للثقة في نفسه,فيبحث عن المرأة التي تشعره برجولته.

    (4) الفراغ العاطفي.: كأن تصبح المشاعر باردة باهته

    (5) تراكم الضغوط: سواء بالعمل أو بالمشاكل النفسية فيبحث عن التسوية النفسية( وأكثر ما يصاب بها رجال الأعمال وأصحاب المناصب العليا)

    (6) الزوجة المسترجلة: التي لا تترك لزوجها مساحة إلا واقتحمتها بالضجيج أو بالتدخل, وقد تكون نواياها حسنة,وتحاول مساعدته أو التخفيف عنه.

    (7) يكره الاعتياد ويمل من التكرار ويسعى للتغيير والتبديل.

    (Cool إثبات أنه ما زال مطلوباً: فهو ليس مقدّراً في عائلته أو أدارته.

    (9) ردّ فعل مباشر على تقصير الزوجة,أو سوء أخلاقها أو إهمالها في نفسها أو بيتها أو أولادها فيرد على عيوبها بالهجر والتقصير.

    (10) التقليد ومحاكاة الآخرين: فيقلد أصدقاءه من باب الانسجام مع المجتمع؟؟!!!

    (11) الزوجة المتملكة : وهى التي تحب زوجها حباً يسيطر عليها, فتريد أن تستحوذ عليه, فتلاحقه بالمكالمات والهدايا الكثيرة!ولا تسمح له بإقامة إى علاقات أو صداقات !!فما تلبث أن تصبح كالإعصار الذي يدمر كل شيء حوله؟؟؟

    موقف الرجل:

    يتمسك الرجل على الصعيد الجسدى أكثر بإثبات رجولته,. كلما تقدم به العمر, فتتغير اهتماماته, مما يدل على الخوف الذي يعيشه من عدم المقدرة على تحقيق الرجولة , ويظهر هذا الهاجس من تعدد زيجاته العابرة!!
    وهذا التصرف يعطيه الثقة بأنه لازال مرغوب؟ ؟؟؟
    فينساق حول إنشاء علاقات أخرى سواء بزواج بنية الطلاق؟!!!!
    أو بعلاقات محرمة عابرة في الخارج أو في الداخل ؟؟؟
    وكثيراً من الأزواج سواء من تزوجوا و أخفوا زواجهم!!أو لهم علاقات محرمة!! يلتقيان أن كثيراً منهم يحاولون اختلاق المشاكل وتصيّد العيوب في الشريك!حتى يبرروا لأنفسهم فعل الخيانة العاطفية؟؟فيخف لديهم الشعور بالذنب!!

    فهو يعيش في قلق لأنه يكذب باستمرار عن أماكن وجوده, ولتبرير غيابه؟؟؟؟

    هذه الحالة من التوتر تجعله غير قادراً على التركيز, ويكون إنتاجه الفكري والعملي غير ناضج!!! مما يزيد الألم النفسي لديه؟؟؟

    لماذا التعبير بالخيانة؟؟؟

    قد يغضب البعض عند رؤيته لعبارة الخيانة تتكرر في تناول هذه الأزمة ؟

    وينظر إليه فقط من منظور شرعي, ويقول الدكتور أحمد عبد الله (مستشار اجتماعي) : ملايين الرجال يفهمون أن تعدد الزوجات يعنى مبدئياً إقامة علاقة ما بغرض زواج ثان أو ثالث أو رابع.. وهو ليس حراماً ولا خيانة؟

    وأنا أقول : أن الخيانة ليست في محض العلاقة, مع أهمية النظر إلى- بقية الضوابط- ولكن الخيانة هي شيء أوسع وأعمق,وأسبق,وأهم, هو قيام الرجل بمسئولياته العاطفية والمالية والجنسية والمعنوية؟؟

    بأن يكون" كل الرجال في رجل" بالنسبة إلى زوجته, والإساءة إلى هذه المعاني, والتخلف عن القيام بهذه المسؤوليات هو الخيانة بعينها, حتى لو خلت حياة الرجل من أخريات" إلى هنا.

    ردّة فعل المرأة:

    ينشأ المجتمع العربي لدينا ونظرته إلى المرأة بعد الأربعين على أنها امرأة متقدمة في العمر, في حين انه سن النضج والحيوية والعقل؟؟

    والذي يدمر المرأة في عمر متأخر, هو الطلاق, أو زواج زوجها بامرأة أخرى ؟وكأنها خلصت مدتها وتركها الرجل لهذا السبب؟؟

    وأظهرت دراسة ميدانية أجراها (المركز القومي للبحوث الاجتماعية)بالقاهرة, أن أغلب حالات الطلاق التي تقع بعد سنّ الخمسين ترجع إلى العزوف العاطفي, وبحث الزوج بصفة خاصة عن امرأة أخرى تلبى احتياجاته النفسية والبيولوجية " .

    فتشعر بالتمسك بالزوج, حتى لو لم تعد تحبه, حتى لا تشعر بالهزيمة, ولأنها ترى أن الزواج يجب أن يحافظ على استمراريته.

    والمشكلة لدى الزوجات في عالمنا العربي,وبحكم أنهن جبلن على عدم القدرة على التعبير عن الذات بالطرق المباشرة,, فان الغالب منهن يعبرن عن أنفسهن بطرق مختلفة تتفاوت بين الإفراط في المشاعر والتفريط بها,فيتم دفع الفواتير من نفسيتها ونفسية أبنائها؟؟؟


    ما هو العلاج


    من الضروري أن تلم الزوجة أن زوجها يعانى من أعباء معينة, وأنها لو صبرت وساعدته على اجتياز تلك المرحلة فلن يكون هناك انفصال أو طلاق.

    • الصبر والمصارحة كفيلان بأن يعيدان المياه إلى مجاريها.
    • عدم المكابرة والعناد من قبل الزوج في لم شمل الأسرة.,والإصرار على الجفاء .
    • الاعتذار : يعنى لدى المرأة الكثير, بينما يعده الأزواج خاطئين نوعاً من الخضوع والضعف؟؟
    • نسيان الماضي .
    • الحب الحقيقي المتكامل, الذي يقضى على الملل والخوف وهو"الحب الأسرى".
    • مشاركة الزوج همومه وأحزانه! والثناء على نجاحه, وعدم السخرية من فشله أو تحقير أفعاله, فان هذا كفيل بتدمير الحياة الزوجية.
    • الاحترام المتبادل بين الزوجين, وعدم نعت كل واحد منهما لشريكه بأنواع المعايير
    • الاستمتاع بكل مرحلة من مراحل العمر بما يصلح لها ! والنظر للماضي نظرة ايجابية, وواقعية, وما جنياه فيها من نضج عقلي وعاطفي !!!
    • فن الحوار: كقول" أعرف مالذي تحس به" و" أعرف ما يدور بداخلك" مثل هذه الجمل تساعدنا في فهم بعض المواقف, إذ تعبر عن المشاركة الوجدانية, وبواسطته نتجاوز الأزمات, ونتعرف على الأسباب الأعمق.
    • تنمية وسائل التواصل غير اللفظي : مثل النظرة الودودة أو نظرة العتاب, الابتسامة الحانية, اللمسة الرقيقة, ....الخ وعلى سبيل المثال فقد أعلنت حكومة كيلانتان الماليزية, عن تنظيم مسابقة بين النساء في الهدهدة( إى الترنيم قبل النوم) لأزواجهن ؟؟كما تفعل الأم لطفلها, وقال احد المسئولين أن الهدف من تنظيم المسابقة هو تشجيع الزوجات على ايلاء اكبر قدر من الرعاية لأزواجهن( سيدتي 1286)
    • تفادى الأسلوب الهجومي: يخطئ كثير من الرجال, بعد علم زوجته بفعلته أياً كانت ؟؟؟؟عندما يشن حرباً شعواء على الزوجة, محملاً إياها المسؤولية كاملة؟؟ مع أن بإمكانه احتواء المشكلة,وامتصاص غضبها بالكلمة الطيبة! والوعود المجزية!ولا مانع من أن يبذل شيئاً من ماله ووقته في كسب ودها, وحفاظاً على أسرته.

    الموضوع منقول وجزى الله الكاتب كل خير
    الوســـــــــيم
    [/size]

    amane

    عدد المساهمات : 111
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 08/07/2010

    رد: أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف amane في الأحد يونيو 05, 2011 7:26 pm

    أزمة منتصف العمر شبح يهدد بيوتنا

    علماء الأجتماع : عدم وجود حياة متوازية وراء الأزمة

    المصارحة والتعايش مع الذات يحلان المشكلة

    كتبت :رشا عبد الصمد

    تشكو الكثير من الزوجات من حدوث تغيرات تصاحب تقدم أزواجهن في السن وقد تتعدي الشكوى إلي صراخ عندما تجد الزوجه أنها أمام كارثة تهدد بيتها كزواج زوجها من أخري أو تبدل طباعه التي أعتادتها عليها طوال حياتها وثورته لأتفه الأسباب

    تقول أحدي السيدات (52سنة) تزوجت زوجي وهو يكبرني ب10 أعوام فهو أبن خالتي ولم يكن زواجنا علي حب ولكن عشنا حياه هادئة خالية من المشاكل التي قد تعصف ببعض البيوت وتدمرها إلا اني فوجئت بزوجي مع تقدم العمر وخروجه علي المعاش وزواج بناتنا يثور لأتفه الأسباب بل ويفتعل المشاكل وظهرت له شله من الأصدقاء لم يكن لها وجود من قبل وجاء في أحد الأيام يقول لي انه أرتبط بفتاه ويحبها حبا شديدا وسيتزوجها وخيرني مابين الأستمرار معه أو الطلاق بشرط التنازل عن حقوقي وبالطبع أخترت الطلاق

    وتضيف قائلة الكثير نصحوني أن أستمر معه لأنه يمر بأزمة منتصف العمر وسيرجع لرشده ولكني لا أجد مبرر لما يفعلة فأنا لم أتركه لأرتبط بشاب صغير علشان كبرت

    وتقول سيدة أخري (40سنة) طعنت مرتين الأولي من زوجي فبعد أن كان شخص مسالم لا علاقة له بالناس أو الجيران بعد بلوغه سن ال45 أصبح يتحدث مع كل الناس ويتكلم مع الجيران بل ويعزمهم ويتدخل في حياتهم وعندما تكلمت معه منتقده ما يفعله قال لي ( سيبيني أعيش حياتي ) ثم قال لي بكل برود علي فكرة أنا متزوج من (.......) وقال أسم جارة لي كانت صديقه لي منذ زواجي ورجعت إلي بيت أهلي ولن أرجع له مهما فعل

    مشاعر الرجال
    وعن مشاعر الرجال عند مرورهم بهذه المرحلة قال أحدهم : إن مجرد ملاحقة التغيرات التي حدثت في تقنيات الكمبيوتر في السنوات الخمس الماضية تجعلني أفقد عقلي وتشعرني أني غريب في حياتي

    وقال أخر : أدركت لأول مرة لماذا ينصرف الرجال إلي نساء أصغر سنا منهم أنهم يريدون أن يأكدوا لأنفسهم وللعالم أنهم مازال لديهم القوة والشباب والحيوية

    وقال ثالث : شعرت أنني في منتصف العمر عندما أدركت أن المكان الوحيد الذي أتجه إلية هو المقبرة كل هذه الأراء جاءت في البحث الذي أجرته الباحثة الأمريكية ايد لوشان لمدة عامين عن أزمة منتصف العمر عند الرجال وأشارت فية إلي أن جانبا من مشكلة الرجال عند منتصف العمر هو أنهم يحتاجون إلي العزله فقد يكون للرجل العشرات من المعارف ولكن نادرا ما يكون لهم صداقه حقيقية كالتي تحظي بها زوجته وتضيف الباحثة قائلة لقد نشأ هذا الجيل علي أعتقاد أن الرجل القوي يجب أن يحتفظ بمشاعره لنفسه مما جعل من الصعب علي الرجال أن يكون لهم علاقات مع الأخرين أما النساء فرغم أنهم أدركن من البداية أنهن مواطنات من الدرجه الثانية إلا أنهن لعوامل نفسية أو بيولوجية أو أجتماعية تعلمن أن يتعايشن وأن يجتزن كل ذلك مما ساعدهن علي التواصل مع الأخرين وعلي الأعتراف بمشاعرهن وعلي أجتياز مرحلة منتصف العمر بصورة أكثر مرونة وتبصرا من الرجال

    وتكمل أيدا فتقول تظهر أزمة منتصف العمر علي أنها أزمة لها حل لو توافرت الشجاعة للمواجهة والصدق أمام الذات والمهم المعرف الفرق بين مرحلة النمو الأولي والمراهقة وفترة النمو الثانية أي بعد سن الأربعين والتي فيها غالبا ما لا تهتم برأي الناس فينا ويكون أهتمامنا منصب علي الذات

    رأي الأجتماع

    وعن رأي الأجتماع تقول الدكتورة عفاف إبراهيم أستاذ الأجتماع بالمركز القومي للبحوث الأجتماعية والجنائية

    أزمة منتصف العمر تختلف من شخص إلي أخر طبقا للظروف التي يمر بها فبالنسبة للمرأة كان من الممكن سابقا أن تشعر بهذا وذلك لانها لم يكن لها دور في الحياة سوي الأنجاب وتربية الأطفال فكانت تشعر بيأس وأزمة نفسية عند بلوغها سن اليأس عند تعطلها عن الأنجاب أما الأن فالمرأة أكتسبت معرفة أجتماعية جعلتها قادرة علي القيام بعدة أمور تشعرها بكينونتها وجمال كل مرحلة تمر بها وكذلك بالنسبة للرجل فالرجل سبقا في فترات الأستقرار كان يبحث عن تجديد شبابه وأبعاد الملل عن حياته خصوصا أنه يوجد الأن وعي لدي النساء بضرورة الأهتمام بمظهرهن والأبتعاد عن حياة الملل الزوجي فهدا الجيل أستفاد من الجيل الذي سبقه

    وتضيف الدكتورة عفاف قائلة هناك بعض الحالات التي يلجأ فيها الزوج إلي البحث عن سعادته خارج المنزل وذلك لعدم توافقه وشعوره بالراحة في حياته الزوجية فيلجأ إلي البحث عن الأستقرار العاطفي والروحي في مكان أخر وهنا قد نجد له العزر ولكن الرجل الذي يتزوج من فتاة في عمر أولاده فإنة أنسان مريض فالأنسان يتزوج للراحة ووجود أسباب حقيقية تدفعة للزواج وهنا طبيعي أن تشعر زوجة الرجل في ضياع مجهودها وشبابها الذي أفنتة في تكوين أسرة يهدمها طيش الزوج



    وأظهرت أبحاث أجرتها الدكتورة روبين جوترديج من جامعة سنترال أنجلاند في بريطانيا علي 12 حالة زواج ناجحة وطويلة أن هناك ثلاث مراحل تمر بها العلاقات الزوجبة . المرحلة الاولي هي مرحلة الأختبار وهي المرحلة التي تشهد تنازلات لإرضاء الطرف الأخر ويبدأ في هذاه المرحلة الواقع يحل محل الأحلام الوردية والأوهام الرومانسية وفي المرحلة الثانية عندما يدخل الأطفال في المعادلة تبدأعملية البناء التي تتطلب من الزوجين العطاء دون أنتظار شئ في المقابل وفي المرحلة الثالثة والتي غالبا ما تأتي في منتصف العمر وهذه هي المرحلة التي علي الزوجين أن يتقبلا حدوث تغيرات في حياتهما بدلا من رفضها ومقاومتها كما أن عليهما أن ينظرا إلي المصاعب التي يواجهانها علي أنها دروس يتعلمان منها كيف ينطلقان إلي الأمام وأن يتجنبا التركيز علي الجوانب السلبية في علاقتهما والأنتباه إلي الجوانب الإيجابية فيها

    هذا وقد أظهرت الدراسات التي قام بها المركز القومي للبحوث الأجتماعية والجنائية أن أغلب حالات الطلاق التي تقع بعد سن الخمسين ترجع إلي العزوف العاطفي وبحث الزوج بصفة خاصة عن إمرأة أخري تلبي لاأحتياجاته النفسية والبيولوجية

    أما الدكتورة هناء الجوهر أستاذ الأجتماع بالمركز القومي للبحوث الأجتماعية والجنائية فتقول نطلق علي هذه الفترة من المنظور الأجتماعي دورة الحياة وهي مرتبطة بالعمر ومدي الأنجاز الذي حققة الأنسان في حياتة فالمرأة أولا طفلة فطالبة فعاملة فربة منزل وهذه كلها أنجازات وكذالك الرجل وكل دورة حياة لها مشاكلها المرتبطة بها فالمرأة العاملة وصاحبة الأسرة لها مشاكلها الخاصة بالشغل بالأضافة إلي المشاكل الأولاد ولاأسرة كل تلك المشاكل تؤثر فيها وتحاول أن تنجز فيها لذلك تظهر هذه الأزمة عندما يشعر الرجل والمرأة أنه لم يعد هناك المزيد من الأمور التي يفعلوها

    وتضيف دكتورة هناء قائلة : في حياتنا كمصريين للأسف ولن أقول حياة كبت وجهاد ولكنت أقول حياة صراع فالأب والأم في صراع منذ زواجهما وحتي زواج الأبناء بل يستمر الصراع بعد زواج الأبناء لتحمل الأباء مشاكل الحياة الزوجية لأبنائهم علي العكس ما يحدث في أوروبا الأباء غير مسئولين عن حياة أبنائهم وتعليمهم وإيجاد وظائف لهم وأيضا زواجهم فحياتنا كلها تحديات ونحن بذلك نعتقد أن حياتنا تنتهي بأنتهاء التحديات مع أنها من المفترض أن تبدأ فلا يوجد لدينا كأفراد حياة متوازية نلجأ لها كأفراد عند الحاجة إليها فالأنسان عندما تنتهي من التحديات والصراعات يكتشف أنه لم يصنع لنفسه حياة خاصة فيها ميولة وأتجهاته وما يحب وما يكره فطبيعي أن يصاب أزمة

    للأمانه منتقول

    semsemh

    عدد المساهمات : 37
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 07/07/2010

    مرسى ياوسيم

    مُساهمة من طرف semsemh في الثلاثاء أغسطس 23, 2011 2:04 am

    بقولك مرسى لان الموضوع مهم فى حياتنا وخصوصا الستات
    أى واحدة مجرد وصولها سن 40 شكلها بيتغير وتبدأ الغيرة ترجع إلى سن المراهقة تانى وتبدأ المشاكل واحياناً الإنفصال
    والست الواعيه لازم تاخد بالها من الامور دى وتحافظ على نفسها ورشاقتها وبيتها وجوزها

    elwasem
    Admin

    عدد المساهمات : 796
    السٌّمعَة : 7
    تاريخ التسجيل : 06/12/2009

    رد: أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف elwasem في الأربعاء أكتوبر 12, 2011 5:45 pm


    داليا غريب

    عدد المساهمات : 102
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 02/12/2011

    رد: أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف داليا غريب في الأحد يناير 01, 2012 12:31 pm


    elwasem
    Admin

    عدد المساهمات : 796
    السٌّمعَة : 7
    تاريخ التسجيل : 06/12/2009

    رد: أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف elwasem في الثلاثاء يناير 10, 2012 1:41 pm

    انا بكرهك
    ردى يا نحلة على الاستاذة

    داليا غريب

    عدد المساهمات : 102
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 02/12/2011

    رد: أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف داليا غريب في الإثنين يناير 16, 2012 3:41 pm


    المحبوبه

    عدد المساهمات : 81
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 08/07/2010

    الشعور باليأس يهدد حياة النساء

    مُساهمة من طرف المحبوبه في السبت يونيو 02, 2012 5:09 am

    دراسة أمريكية: الشعور باليأس يهدد حياة النساء بالاكتئاب
    واشنطن/ قال باحثون أمريكيون إن الشعور باليأس عند النساء اللواتي بلغن منتصف العمر، يرتبط بزياة احتمالية تعرضهن للسكتة الدماغية، حتى وإن كن ممن يظهر أنهن يتمتعن بصحة جيدة.
    وطبقاً للدراسة في دورية "السكتة "، والصادرة عن رابطة القلب الأمريكية؛ تبين أن المشاعر السلبية عند النساء مثل الشعور باليأس، قد تؤثر على صحة الشرايين لديهن، الأمر الذي قد يزيد من مخاطر تعرضهن للسكتة الدماغية.
    ووفقاً لما أشار الباحثون؛ أظهرت دراسات سابقة وجود ارتباط ما بين الشعور باليأس، وتأثر صحة القلب عند الرجال والنساء، ممن يعانون من أمراض القلب.
    إلا أن الدراسة الأخيرة تُعد الأولى التي تلمح إلى وجود ارتباط محتمل بين الشعور باليأس عند النساء، وإصابات الشرايين والقلب التي تعتبر دون المستوى السريري، بحسب تقدير الباحثين.
    واستعان فريق البحث الذي ضم مختصين من جامعة مينيسوتا الأمريكية، ببيانات "دراسة صحة النساء" التي أجريت في البلاد، حيث هدفوا إلى فحص الارتباط ما بين الشعور باليأس وأعراض الاكتئاب من جهة، وسماكة جدر شرايين الرقبة من جهة أخرى، والتي تعد من العلامات المبكرة على الإصابة بتصلب الشرايين.
    وشملت الدراسة نحو 600 إمرأة، معظمهن من العرق الأبيض، وقد بلغ المتوسط العمري لديهن خمسين عاماً. وتم تقييم المشاركات لجهة شعورهن باليأس، حيث طُلب منهن تعبئة استبيانات لمعرفة أهدافهن الشخصية والكشف عن توقعاتهن حيال المستقبل.
    كما تم تحديد أعراض الاكتئاب لديهن وقياس درجتها، بالإضافة إلى قياس سماكة جدر شرايين الرقبة عن طريق استخدام تقنية تصوير الصدى الصوتي ( ultra sound).
    وتوصلت الدراسة إلى وجود ارتباط ما بين زيادة سماكة جدر شرايين الرقبة، وارتفاع مستوى الشعور باليأس لدى المرأة من تلك الفئة العمرية.
    وتعلق على نتائج الدراسة الدكتور" سوزان إيفرسون- روز"، المختصة في مجال أمراض القلب وعضو فريق الدراسة، موضحة أن نتائج الدراسة تُشير إلى أن النساء االلواتي يعانين من الشعور باليأس، قد ترتفع لديهن مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة في المستقبل.

    داليا غريب

    عدد المساهمات : 102
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 02/12/2011

    انا بكرهك

    مُساهمة من طرف داليا غريب في الأربعاء فبراير 13, 2013 10:00 am

    داليا غريب كتب:

    elwasem
    Admin

    عدد المساهمات : 796
    السٌّمعَة : 7
    تاريخ التسجيل : 06/12/2009

    رد: أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف elwasem في الأربعاء فبراير 13, 2013 11:23 am

    باستى عرفنا انك بتكرهيه
    ليه بتاكدى عليها كده
    انا لو منو
    ازرعلك شجره ورد
    تقطفى منها كل يوم ورده
    تقطعى اوراقها ورقه ورقه
    وتفضلى تقولى مع كل ورقه بكرهك
    خسارة الورد خلص ولساكى
    ماااااااااااااااا كرهتيه

    Sha7atelgram

    عدد المساهمات : 89
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2013
    العمر : 32
    الموقع : القاهره

    رد: أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف Sha7atelgram في الأربعاء فبراير 13, 2013 2:24 pm

    [center][quote="elwasem"][center][b][size=18]


    عدل سابقا من قبل Sha7atelgram في السبت مارس 02, 2013 1:15 am عدل 1 مرات

    Sha7atelgram

    عدد المساهمات : 89
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2013
    العمر : 32
    الموقع : القاهره

    أزمة منتصف العمر.. إجعلها رحلة سعيدة

    مُساهمة من طرف Sha7atelgram في الأربعاء فبراير 13, 2013 2:35 pm

    [center][color=green]]


    عدل سابقا من قبل Sha7atelgram في السبت مارس 02, 2013 1:16 am عدل 1 مرات

    Sha7atelgram

    عدد المساهمات : 89
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 16/01/2013
    العمر : 32
    الموقع : القاهره

    رد: أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف Sha7atelgram في الأربعاء فبراير 13, 2013 3:05 pm

    [size=18][color=brown][i][quote="elwasem"][center][b]


    عدل سابقا من قبل Sha7atelgram في السبت مارس 02, 2013 1:16 am عدل 1 مرات

    elwasem
    Admin

    عدد المساهمات : 796
    السٌّمعَة : 7
    تاريخ التسجيل : 06/12/2009

    رد: أزمة منتصف العمر عند الرجل وعند المرأة

    مُساهمة من طرف elwasem في الأربعاء فبراير 13, 2013 11:03 pm

    واجمل مافيك
    انك حانى حنون
    صابر صبور
    هديتنى بالجمبرى
    وخليتنى بقيت مفترى
    وانا ههديك ورده
    فى عنيك شيلها
    ولو مش هتصونها
    يبقى امرى لله
    انا ليا مين سواه
    اشكيلومنك
    لانك
    طمعت فى طبق
    الفوووووووووووووووووووول

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 04, 2016 9:14 am